الرئيسية > الإيمان والكفر > الدليل الأكيد لهداية الملحد العنيد

الدليل الأكيد لهداية الملحد العنيد

يصعب على الكثيرين أن يتقبلوني كوني لا أؤمن بأي من الأديان التي يدين بها البشر. ولا يتخيلون كيف يعيش الانسان بدون دين. ثم يخرجوا بعدد من التفاسير “لهذه الظاهرة” منها على سبيل المثال لا الحصر: قنوطي من رحمة الله، أني انسان غير مسؤول ولا أريد أن أتقيد بقيود الدين، أو أني مريض نفسيًا وأحتاج إلى العلاج. ثم ينبري إلى بعضهم ويسألونني ماذا تريد؟ ما الذي يجعلك تؤمن؟ أو على راي المصريين “أنت عايز إيه يا جدع انت علشان تعرف ان الله حق؟”

ولكنك ان سألت أحد المتدينيين وقلت له ماذا من الممكن أن يجعلك تقتنع بأن دينك ما هو إلا خرافة كبيرة؟ سيقول لك بكل تأكيد: لا شيء على الاطلاق، انا مؤمن تمامًا بهذا الدين ولا يوجد شيء على الاطلاق في هذا الكون من الممكن أن يزعزع إيماني ولو قيد أنملة”. وذلك لأن أغلبية المتديين أو المؤمنيين يبني نظامه العقائدي بطريقة لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يدحضه أي دليل مادي. باختصار فإن المؤمنيين قوم منغلقون فكريًا، وقد تربوا منذ الصغر لكي يستمروا على ذلك.

ولكنه من العجيب أن يتم اتهامننا نحن الملحدين بالانغلاق الفكري، وهذا دائمًا ما نسمعه من المتشددين الديينيين. فهم دائمًا ما يفسرون إلحدانا بطريقة خاطئة على أنه ناتج من عدم قدرتنا على الفهم بطريقة مشابهة لهم وأننا منحازون بطريقة غير عادلة لأفكارنا على حساب المنطق والعقل، وأن هذا ناتج غالبًا من اضطرابنا نفسيًا. الدينيون لا يقدرون على فهم أن هناك أناس مختلفون عنهم ويفكرون بطرق مختلفة. بل وينكرون كل الانكار أن هؤلاء البشر المختلفة طرائق تفكيرهم لهم وجود من الأساس. وأن من لا يدينون بدينهم أو من يجادلونهم في معتقدهم على أساس من المنطق والعقل لا بد وأن لديهم أهداف خفية غير معلنة أو انهم أعضاء في منظمات دولية لديها أجندات سياسية صهيونية ماسونية عالمية.

وفي ضوء ذلك ولأبين مدى مرونتنا أقدم لكم استعدادي الكامل للتخلي عن إلحادي ان ثبت لدي أن دين ما يتمتع بقليل من الخصائص. أنا طلباتي متواضعة جدًا ولا أطلب الكثير. سوف تجدون في الأسفل قائمة بكل الأشياء التي استطعت تجميعها التي لو توافرت في دين ما سيسعدني أن أنضم إلى زمرة المؤمنين بهذا الدين مباشرة وبدون أية طلبات إضافية. كما ستجدون مجموعة أخرة من الأشياء أقل أهمية التي لو توافرت في أي دين ستلفت انتباهي وستجعلني أقوم بدراسة ذلك الدين دراسة مستفيضة. والقائمة الأخيرة هي تلك الأشياء التي لن أقبلها كدليل على صحة هذا الدين بأي شكل من الأشكال ولن تلفت انتباهي حتى وانا في أشد حالات الملل. ويمكنكم تسمية تلك المجموعات الثلاث “بالدليل الأكيد لهداية الملحد العنيد” وهو موجه لأصحاب كل الأديان وليس إلى المسلمين الذين أنتمي إليهم فحسب، بل يمكن للمسيحين أيضًا أن يحاولوا هدايتي وأن أقبل يسوع مخلصي، كما يمكن للبهائيين أن يحالوا أن أقبل ببهاء الله كتجسيد لنور الله في الأرض، حتى الهندوس يمكنهم هنا أن يدعونني لكي أؤمن بأن الإله الأعظم فيشنو هو الحقيقة العليا لهذا العالم. ولا يمكنني هنا التكلم نيابة عن كل الملحدي، كما لا يمكن استخدام تلك القائمة كحجة عليهم أيضًا ذلك لأن لدى الدينيين فهمًا خاطئًا بأن جميع الملحدين أعضاء في نادى سري خاص ويتبعون قواعد خاصة أو لديهم اتفاق ما على ما يقبلونه وما لا يقبلونه.

إذن ما الذي سيجعلني أرجع إلى صوابي المفقود، وأقبل بالدين وإلى الرشد أعود؟ هنا أعزائ سوف أضع لكم ثلاثة مجموعات تختص بهذا الموضوع.

المجموعة الأولي: تختص بخصائص لو وجدت احداها فقط في أي دين سوف أصبح مؤمنًا في التو واللحظة:

  1. نبوؤة ذكرت في أي كتاب مقدس وتحققت بالفعل ولا يوجد أي احتمال أن تكون نبوؤة مزيفة: يعني باختصار لو ذكر في القرءان أو الانجيل أو التلمود أو أي كتاب ديني آخر “أنه في السنة الأولى بعد العقد الخامس من المؤية الأولى من الألفية الثانية من الميلاد سينصر الله المجاهدين على أعدائهم وتهتز الأرض من تحت أقدامهم وتغرق كاليفورنيا في المحيط ويقع الخوف والهلع في قلوبهم” ثم تأتي سنة 2051 ميلادية ويضرب الساحل الغربي للولايات المتحدة زلزال عنيف تغرق على أثره شبه جزيرة كاليفورنا في المحيط وتختفي من الوجود. لو حدث هذا سوف “اقلع عن الحادي” وأؤمن مباشرة. لن أقبل بالآني:
    • أن تكون النبوؤة غير واضحة غامضة مبهمة مثل نبوءات نسترداموس السخيفة. لا بد وان تكون واضحة في معانيها ومفراداتها. ليس بالضروري أن يكون الاله غامضًا.
    • أن تكون نبوؤة تافهة يمن الممكن لأي أحد أن يأتي بها، مثل أن تقول أن فصول الصيف صوف تصبح أشد حرارة أو أن ذلك الفيضان/الطاعون/المجاعة ستكون مهلكة. لا بد وأن يكون موضوع النبوؤة شيئًا مفاجئًا وغير متوقع.
    • أن يكون البشر قادرون على تحقيق النبوؤة. مثل ما فعل اليهود باحتلالهم لفلسطين لأن كتابهم المقدس قد قال ان اليهود سوف يعودون إلى فلسطين. فأخذ اليهود على عاتقهم تحقيق النبوؤة.
    • إذا كانت النبوؤة قد حدثت بالفعل ولكن لا يمكن التأكد من أن تدوينها قد سبق حدوثها.
    • إذا كان النص يتحدث عن نبوؤة حدثت بالفعل ولكن لا يمكننا التأكد من مصادر مستقلة أنها حدثت بالفعل. مثلاً تقول الأناجيل أن يسوع قد قام بتحقيق نبوؤات كثيرة من العهد القديم ولكن كتاب الأناجيل أنفسهم كانت لديهم معرفة بتلك النبوؤات وكان من الممكن، أن ينسبوا تحقيقها ليسوع بكل بساطة.
    • وأخيرًا أن تكون النبوؤة هي الوحيدة التي تحقت من بين الكثير من النبوؤات الفاشلة الأخرى. إن كان ذلك الدين من عند الله فكان من الأحرى ان تتحقق جميع نبوؤاته وهو العليم الخبير.
  2. أن يكون الكتاب المقدس لهذا الدين يحتوي على معرفة علمية لم تكن متاحة زمن ظهور ذلك الدين: لو احتوى أي كتاب ديني على نظرية علمية لم تكن معروفة من قبل ولكنها الآن معروفة ومستخدمة ومثبتة علميًا فإن ذلك سيبهرني. من الضروري أن تكون النظرية واضحة المعالم وغير مبهمة أو غامضة أو تحمل أكثر من معنى. أي اشارة إلى نظرية الذرة أو نظرية المادة والمادة المضادة أو الليزر أو اشعة اكس أو النسبية أو علم الجراثيم والفيروسات أو نظريات الكهرومغناطيسية سوف يكون رائعًا. كما لابد وأن يكون السابقون قد عجزوا عن وضع تفسير لذلك النص المحتوي على تلك القاعدة العلمية. على من يدعون بأن هناك اعجازًا علمياً في أي كتاب ديني مقدس عليهم أن يأتوا بنصوصهم تلك بشرط ألا يوجد أي تفسير آخر لهذه النصوص في دينهم. وأن لا يوجد من علماء دينهم من يرفض تفسير تلك التصوص على أنها نظريات علمية.
  3. أي معجزة غير طبيعية وخصوصًا إذا حدثت نتيجة الدعوات أو الصلوات: لو أن أئمة أو علماء دين قد حكموا على مدينة ما بالضلال والكفر وفي اليوم التالي احترقت تلك المدينة عن بكرة أبيها بدون سبب معروف. لو أن الصالحين من دين ما تحيط بهم هالة ضوئية من وقت لآخر تحميهم من الشرور وتصد عنهم الأذى. لو أن الملحدين فقط هم من تصيبهم الصواقع دون غيرهم من الناس. فإن ذلك سيكون اعجازًا معتبرًا ارفع له القبعة احترامًا. وبما أن كلنا نعلم مدى أيمان الدينيين بأن للصلوات والدعوات فوائد عظيمة في جلب المنافع وتحقيق المعجزات، فسوف يعزز ذلك بالتأكيد أن تأتي المعجزة مباشرة بعد الدعاء أو الصلاة. مثال على ذلك أن يقوم مجموعة من الدينيين بصلاة للاستسقاء في ظهيرة يوم من أيام الصيف الحارة في الجزيرة العربية، حيث تجمع كل التنبؤات المناخية باستحالة نزول المطر ولكن بعد صلاة الاستسقاء تلك وقبل نهاية اليوم (طبعًا يستحسن بعد الصلاة مباشرة ولو تم ذلك بدون سحب وغيوم كان أفضل) ينزل المطر مباشرة.
  4. أي شكل مباشر من أشكال الظهور أو التجلي الالهي: لقد كلم الله موسى عدة مرات في سيناء وكان من الواضح انه كان على صلة جيده معه آن ذاك. لماذا توقف الله عن النكلم مع البشر منذ ذلك الحين. سوف أتخلى عن عنادي وأؤمن مباشرة إذا استطاع متبعى أحد الأديان استحضار أي صلة مباشرة مع الله. لا أريد أن أرى الله أو شيء من هذا القبيل ولكن من المقبول سماع صوته داخل شجرة تحترق أو أن يأتي صوته مباشرة في أذني من اللامكان أو يمكنه حتى أن يكتب رسالة إلي شخصيًا باستخدام السحب التي تغطي كوكب الأرض. بالطيع في كل هذه الحالات لا بد وأن يتم تقييم هذه التجرية من فريق من المحايدين حتى أضمن أني لم أكن تحت تأثير المخدرات أو الايحاء.
  5. إذا اكتشفنا أن هناك مخلوقات فضائية في كوكب آخر، فعلى الأقل أن يكون هذا الدين قد وصل إليهم بنفس النصوص وقد آمن عدد غير قليل من المخلوقات الفضائية بهذا الدين: هذا المطلب مع أنه وضع هنا لإضفاء بعض الطرافة على الموضوع إلا أنه من المثير حقًا اكتشاف حياة ذكية على كواكب أخرى وما قد يمثله ذلك من تحدي للدينيين. إذ كيف ستكون عليه تعاليم الاسلام الفضائي مثلاً، وهل تصلي المخلوقات الفضائية بتجاه مكة على كوكب الأرض أم أن لديهم مكتهم وكعبتهم، وإذا كانوا مسيحيين، هل اضطر يسوع المسيح إلى السفر إلى كل تلك العوالم والموت على صلبان هناك ليكفر عن خطاياهم؟

المجموعة الثانية: تختص بخصائص ظرفية لو تحققت لن أتحول مباشرة وأصبح مؤمنًا بهذا الدين، ولكنها سوف تلفت انتباهي وتجعلني اهتم بصفة خاصة بذلك الدين

  1. كتاب مقدس لا يحتوي على أية احتمال لأخطاء تخالف العلم الحديث ولن يقبل التبرير بأن الله العلي القدير خاطب الناس وقتها على قدر عقولهم، ولا يكون قد احتوى هذا الكتاب المقدس على أي تناقض في محتوياته ولن يقبل الادعاء بأن الله قد غير رأية فجأة.
  2. أن يكون الدين لا يحتوي على مذاهب وفرق. سوف يلتفت انتباهي قدرة ذلك الدين على توحيد كلمة متبعيه وقوته التي حفظته من التعدد والتفسيرات المختلفة لنصوصه.
  3. عدم قيام متبعي هذا الدين بأية أعمال شريرة مستندين في أعمالهم هذه على تعاليمهم الدينية

المجموعة الثالثة: تختص بأشياء لن أقبلها ولن تقنعني بأي صورة من الصور

  1. الاتيان بخدعة وتسميتها معجزة.الايحاء أو التأثير الكاذب لديه القدرة على اقناع الأشخاص في شتى بقاع الأرض أن ماحدث معهم معجزة ولكن بعد التدقيق لا يعدوا الأمر كونه إما مصادفة أو انهم كانوا واقعيين تحت تأثير الإيحاء أو أن الأمر قد تحقق معهم لإيمانهم الشديد بذلك. الأدوية المزيفة قد تحفز مناعة جسم الانسان على محاربة المرض في حالة إيمان المريض بنفع ذلك الدواء. الرقية من الممكن أن تشفي المريض ببساطة لأنه يؤمن بذلك. القساوسة والرهبان والشيوخ وسدنة المعابد يقومون بشفاء بعض الأمراض استنادًا إلى ذات الحقيقة.
  2. قصص التحول المؤثرة لا تعنيني. تحول أحد من المسيحية إلى الاسلام أو العكس بعد أن كان من أشد المنتقدين للدين الذي تحول إليه لا يمثل معجزة أو دليل على صحة الدين.
  3. التجارب الشخصية التي من المستحيل التحقق من صحتها لا تمثل دليلاً على صحة الدين. رؤيا النبي محمد في المنام لا يعتبر دليلاً عندي على صجة الاسلام. رؤية مريم في فتات الخبز أو على سلم الكاتدرائية في دمشق لا يمثل دليلاً على صحة المسيحية.
  4. الاعجاز العددي في أية كتاب مقدس لن يلفت أي انتباه من ناحيتي. قصص الكود العددي للأنجيل وما يشابه ذلك عند المسلمين وقصة الرقم 19 لصاحبها رشاد خليفة لا تقيم دليلاً على صحة المسيحية أو الاسلام.
  5. العلم الوهمي المعني بنظرية التصميم الذكي، لن ألتفت إلى أية محاولة تستخدم هذه الطريقة لتثبت أن هناك من قد خلق الكون منذ بضعة آلاف من السنين

أخيرًا فأنا أدعوا كل الدينيين إلى القيام بوضع دليل مشابه. ما هي الأشياء التي تريدها أخي المؤمن لكي تقتنع أن الدين مجرد خرافة. أرجوك لا تطلب منا أن نثبت أن الله غير موجود. فنحن لسنا من أدعينا وجوده، فعلى من أدعى البينة، ولسنا نحن.

Advertisements
  1. منال
    أبريل 26, 2008 عند 6:59 م

    انت انسان معدنك جيد لاتحكم علي الدين من حيث اتباعة بل ابحث فى الدين بنفسك واسال اهل العلم وناقشهم قبل ان تحين ساعة الحساب حيث لاينفعك عنادك وكفرك. وكل طلباتك اخبرنا اللة عنهافى القران الكريم كما ذكرتها انت بالضبط .وابحث فىالاعجازالعلمىفى القران الكريم واحكم بنفسك اللةينير بصىرتك

  2. أبريل 27, 2008 عند 11:41 ص

    منال..

    أشكر لك مرورك الكريم. ولكن صدقيني فأنا كافر دارس للدين… وكلما أدرس الدين أكثر، يزيد كفري. فأنا ورب الأنترنت ما رأيت فكرة تهدم نفسها مثل ما رأيته بالدين.

  3. مايو 23, 2008 عند 11:41 ص

    ما رأيك في انشقاق القمر

    لقد أثبتت وكالة ناسا أن القمر قد انشق فعلاً يوماً ما .

    ما تعليقك على هذا ؟

    تحياتي

  4. مايو 26, 2008 عند 11:56 م

    آه تركي،

    بليز… بليز… كلمني أكتر عن موضوع انشقاق القمر، وكيف علماء ناسا أثبتوا أن القمر قد انشق فعلاً؟

  5. omelamayem
    يونيو 13, 2008 عند 12:28 ص

    i agree with every word u said man …
    go go

  6. احمد
    يونيو 18, 2008 عند 7:11 ص

    هلا عزيزي والله انا اطلعت على موقعك وحبيت اشراك بذي المعلومات

    نبوءات محمد عليه الصلاة المحققة-1
    قال مسلم رحمه الله: حدثنا قتيبة بن سعيد حدثنا جرير عن عبدالملك بن عمير عن جابر بن سمرة عن نافع بن عتبة قال

    “كنا مع رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم في غَزْوَةٍ قال فَأَتَى النبي صلى الله عليه وسلم قَوْمٌ من قِبَلِ الْمَغْرِبِ عليهم ثِيَابُ الصُّوفِ فَوَافَقُوهُ عِنْدَ أَكَمَةٍ فَإِنَّهُمْ لَقِيَامٌ وَرَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قَاعِدٌ قال فقالت لي نَفْسِي ائْتِهِمْ فَقُمْ بَيْنَهُمْ وَبَيْنَهُ لَا يَغْتَالُونَهُ قال ثُمَّ قلت لَعَلَّهُ نَجِيٌّ مَعَهُمْ فَأَتَيْتُهُمْ فَقُمْتُ بَيْنَهُمْ وَبَيْنَهُ قال فَحَفِظْتُ منه أَرْبَعَ كَلِمَاتٍ أَعُدُّهُنَّ في يَدِي قال تَغْزُونَ جَزِيرَةَ الْعَرَبِ فَيَفْتَحُهَا الله ثُمَّ فَارِسَ فَيَفْتَحُهَا الله ثُمَّ تَغْزُونَ الرُّومَ فَيَفْتَحُهَا الله ثُمَّ تَغْزُونَ الدَّجَّالَ فَيَفْتَحُهُ الله قال فقال نَافِعٌ يا جَابِرُ لَا نَرَى الدَّجَّالَ يَخْرُجُ حتى تُفْتَحَ الرُّومُ”

    وهذه نبوء لا دخل للبشر لتحقيقها بركان المدينة المنورة ولم يعرف بزمانهم محمد عليه الصلاة والسلام ان هناك بركان قريب منهم

    واثرها موجود بقايا الحمم الجامدة في حرات المدينة

    ظهور نار الحجاز ، فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : لا تقوم الساعة حتى تخرج نار من أرض الحجاز تضيء أعناق الإبل ببصرى – رواه البخاري (6701) ومسلم (2902)
    وقد ظهرت هذه النار في منتصف القرن السابع الهجري في عام 654 هـ ، وكانت ناراً عظيمة أفاض العلماء ممن عاصر ظهورها ومن بعدهم بوصفها ، قال النووي : خرجت في زماننا نار في المدينة سنة أربع وخمسين وست مائة وكانت ناراً عظيمة جداً من جنب المدينة الشرقي وراء الحرة ، وتواتر العلم بها عند جميع الشام وسائر البلدان وأخبرني من حضرها من أهل المدينة
    ونقل ابن كثير أن غير واحد من الأعراب ممن كان بحاضرة بصرى شاهدوا أعناق الإبل في ضوء هذه النار التي ظهرت من أرض الحجاز ، وذكر القرطبي في التذكرة أن هذه النار رئيت من مكة ومن جبال بصرى

    ولن تجد ابدا نبوءة بزمن ويوم محدد ابدا وهذا مستحيل ومن علم الغيب ولكن مجرد نبوءات وهذه هي الحياة لا نعلم من الغيب شيءو وامر الله نبيه بقوله تعالى(ولو كنت اعلم الغيب لاستكثرت من الخير وما مسني سوء)الاعراف
    http://rasoulallah.net/fl_list2.asp?lang=ar&folder_id=92&parent_id=92
    وهذا رابط يبين في نبوءات تحققت للرسول

    وبالنسبة لهلاك الامم ليس بالضروة ان تكون صاعق او ريح مدمرة فهذه مجرد امثال وتذكير انه لكل امه اجل,
    وعندما تطغى كل امة تجد هلاكها اتى واستشرى الفساد مثلا قبل انهيار روما كان هناك شخص حكيم يدور في النهار بمصباح فسألوه الناس لما؟؟قال ابحث عن شخص عزيز وبعدها بخمس سنوات انهارت روما
    مثلا مملكة الفرس ابيدوا عن اساسها وسلط المسلمين العرب عليها
    مثلا اخر امة اهلكت شعب المايا كانو يذبحون كل سنة برجل شاب مستصح وفتاة جميلة للاله وجاء الاسبان ودحروهم وابادوهم عن بكرة ابيهم
    ليس مجرد فكرة الهلاك صاعقة او اعصار يأخذهم بل هي فكرة لكل امة اجل وانها ستدمر وتني متى استشرت مثل هذا الامراض اللتي اهلكت الامم السابقة مثل عاد الطغيان والتجبر في البلاد قوم لوط اللواط وقوم شعيب تطفيف الميزان وكلما اجتمعت هذه المصائب كان هلاكه اقرب وان كان الظاهر علوها ومجدها

    2-حقيقة العلاج بالزيت الزيتون ومعروف فوائده الطبية
    روى عن أبى الدرداء أن النبي صلى الله عليه وسلم أهدى طبقا من تين فقال :
    ” كلوا ” وأكل منه وقال : ” لو قلت إن فاكهة نزلت من الجنة قلت هذه ، لأن فاكهة الجنة بلا عجم فكلوا منها فأنها تقطع البواسير وتنفع من النقرس ” .

    عن أبى ذرالغفاري رضي الله عنه أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال مامعناه:
    ” كلوا التين ، فلو قلت أن فاكهة نزلت من الجنة قلت هذه، لأن فاكهة الجنة لا عجم فيها .. فكلوا .. فانه يقطع البواسير ، وينفع من النقرس ” .

    عن ابن عمر رضي الله عنه أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال ما معناه :
    ” ائتدموا بالزيت ، وادهنوا به فانه من شجرة مباركة ” .

    روى أبو هريرة رضي الله عنه أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال :
    ” كلوا الزيت وادهنوا به فانه طيب مبارك ” .

    عن على بن أبى طالب رضي الله عنه أنه قال : ” قال لى رسول الله صلى لله عليه
    وسلم: ” كل الزيت وادهن به فانه من يدهن بالزيت لم يقربه شيطان ” .

    روى البخاري عن أبى هريرة رضي الله عنه أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال ما معناه:” كلوا الزيت،وادهنوا به،فان فيه شفاء من سبعين داء منها الجذام”.

    عن عقبة بن عامر أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال ما معناه: ” عليكم بزيت الزيتون فكلوه ، وادهنوا به فانه ينفع من الباسور ” .

    العسل
    http://www.qassimy.com/vb/showthread.php?t=113914 – 98k
    الحبة السوداء
    شفاء من كل داء الا الموت وقد اكتش انها تعالج جميع الامراض من خلال رفعها لكريات الدم البيضاء في الدم وتقوية جهاز المناعة(اللتي تحارب المايكروبات والفايروسات
    http://www.nooran.org/O/19/19-11.htm – 62k

    3_ الاسراء والمعراج
    عندما كذب قوم محمد النبي في قصته وصف لهم بيت المقدس وصف دقيق وهو لم يراه من قبل

    … عندما عاد رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى فراشه قبل الصبح … فلما أخبر قومه بما أراه الله عز وجل من آياته الكبرى.اشتد تكذيبهم له وآذوه.و سألوه أن يصف لهم بيت المقدس ، فجلاه الله له حتى عاينه ، ووصفه لهم وصفا دقيقا. ولم يستطيعوا أن يردوا من خبره ووصفه شيئا

    وبالنسبة لصلاة الاستستقاء فهي عندما تتأخر نزول المطر وليست لانزال المطر ولكان ادعاءك صحيح لكان كل يوم صلينا صلاة استسقاء !وهي مجرد شعيرة لتقوى القلوب وليست صلاة الزامية!

    4-مستحيل هذه وقد سألها الاقوام السابقة وسألها الناس في زمن محمد عليه الصلاة السلام
    {وَقَالَ الَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ لَوْلا يُكَلِّمُنَا اللَّهُ أَوْ تَأْتِينَا آيَةٌ كَذَلِكَ قَالَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ مِثْلَ قَوْلِهِمْ تَشَابَهَتْ قُلُوبُهُمْ قَدْ بَيَّنَّا الآيَاتِ لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ(118)}.
    البقرة
    ويعتبر شيء طبيعي في زمن القديم والحديث

    5-نعم هناك مخلوقات غير الانسان لها دين ومكلفا به

    سورة الاحقاف (28-30) يقول “واذ صرفنا اليك نفراً من الجن يستمعون القرآن فلما حضروه قالوا انصتوا فلما قُضِيَ ولّوا الى قومهم منذرين قالوا يا قومنا انا سمعنا كتاباً أُنزِلَ من بعد موسى مصدقا لما بين يديه يهدي الى الحق والى طريق مستقيم , يا قومنا اجيبوا داعي الله وآمنوا به, يغفر لكم من ذنوبكم ويَجِرْكُم من عذابٍ اليم”.

    بالنسبة لمجموعنتك الثانية

    1- القران لايوجد به اي خطأ علمي واحد بالعكس حقائق سابقة لزمانها
    مثلا نظرية الانفجار العظيم والانغلاق العظيم
    أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنَ 30الْمَاء كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ
    وَجَعَلْنَا فِي الْأَرْضِ رَوَاسِيَ أَن تَمِيدَ بِهِمْ وَجَعَلْنَا فِيهَا فِجَاجًا سُبُلًا لَعَلَّهُمْ يَهْتَدُونَ
    وَجَعَلْنَا السَّمَاء سَقْفًا مَّحْفُوظًا وَهُمْ عَنْ آيَاتِهَا مُعْرِضُون31سورة الانبياءَ
    ومعروف ان المنطقة اللتي تكثر فيها الجبال تقل فيها الزلازل
    والسماء وطبقة الاوزن معروف ي العلم انه تحرق الكوكيبات الصغيرة ومنها نرى الشهاب
    يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاء كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُّعِيدُهُ وَعْدًا عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ 104
    سورة الانبياء وهذه اشارة ان الكون سيرجع كما كان

    2-لايوجد وقد كانت هذه رغبة الصحابة في عدم التفرق والتشيع ولكن الرسول سبقهم واخبرهم انه سيفترقون بضع وسبعين شعبةالحمد لله الحديث صحيح مشهور في السنن والمساند؛ كسنن أبي داود والترمذي والنسائي وغيرهم، ولفظه‏ ‏”‏‏افترقت اليهود على إحدى وسبعين فرقة، كلها في النار إلا واحدة، وافترقت النصارى على اثنتين وسبعين فرقة كلها في النار إلا واحدة، وستفترق هذه الأمة على ثلاث وسبعين فرقة، كلها في النار إلا واحدة‏”‏‏‏.‏
    وفي لفظ “على ثلاث وسبعين ملة‏” وفي رواية قالوا‏:‏ يا رسول الله، من الفرقة الناجية‏؟‏ قال “من كان على مثل ما أنا عليه اليوم وأصحابي”‏‏‏.‏
    وفي رواية قال “هي الجماعة، يد الله على الجماعة‏”.‏

    ولهذا وصف الفرقة الناجية بأنها أهل السنة والجماعة، وهم الجمهور الأكبر، والسواد الأعظم‏.‏

    وأما الفرق الباقية، فإنهم أهل الشذوذ والتفرق والبدع والأهواء، ولا تبلغ الفرقة من هؤلاء قريبًا من مبلغ الفرقة الناجية، فضلا عن أن تكون بقدرها، بل قد تكون الفرقة منها في غاية القلة‏.
    ‏‏ وشعار هذه الفرق مفارقة الكتاب والسنة والإجماع‏.‏
    فمن قال بالكتاب والسنة والإجماع كان من أهل السنة والجماعة‏ وهناك
    ايات كثير نزلت في زمن الرسول تحذر
    الا ختلاف وهم كانو امة صغيرة ي بدايتها
    وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَاذْكُرُواْ نِعْمَةَ اللّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاء فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىَ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ
    103
    وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ
    104
    وَلاَ تَكُونُواْ كَالَّذِينَ تَفَرَّقُواْ وَاخْتَلَفُواْ مِن بَعْدِ مَا جَاءهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُوْلَـئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ 105
    سورة ال عمران

    3
    وقد قال الرسول انه سيظهرون خوارج وانهم منا
    وقد بين نبينا صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خطر هذه الفرقة وحذر منهم، مبيناً: {أنكم تحقرون صلاتكم إلى صلاتهم، وصيامكم إلى صيامهم، يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية } ثم يقول: {اقتلوهم فإن في قتلهم أجراً لمن قتلهم، لئن أدركتهم لأقتلنهم قتل عاد } أو كما قال صلوات الله وسلامه عليه.

    بالنسبة لمجموعتك الثالثة

    انا معك لا اوؤمن بها لا اصدقها

    في الختام اقولك لك ان الايمان بالدين بالله في الاسلام ايمان شامل بكافة الانبياء والرسل

    والدين دين واحد وملة واحدة ملة
    والرسل رسل من اله واحد وكما قال النجاشي عندما سمع كلام المسلمين انها نار تخرج من مشكاة واحدة.
    (قولو امنا بالله وما انزل الينا وما انزل الى ابراهيم واسماعيل واسحاق ويعقوب والاسباط وما اوتي موسى وعيسى وما اوتي النبيون من ربهم لا نفرق بين احد منهم ونحن له مسلمون)البقرة
    والاسلام النسخة الخاتمة لكل الاديان وهي الامل

    وان الله موجود ولن استطيع اجبارك اذا لم تريد
    وفي الاخير اقول لك ما قال الله في القران (لا اكراه ي الدين قد التبين الرشد من الغي فمن يكفر بالطاغوت ويؤمن بالله قد استمسك بالعروة الوثقى) ا)
    البقرة

    واي استفسار انا معاك

  7. أحمد
    مارس 29, 2009 عند 10:17 م

    الأخ الملحد…

    يعني أنت وضعت شروطاً ومجموعات عجيبة فعلاً ولكنها لا تؤكد علي شئ إلأ ما أكده القرآن عنكم: أنكم لن تؤمنوا ولو أنزل الله إليهم الملائكة من السماء وتكلم معكم الموتي (ولو أنا نزلنا إليهم الملائكة وكلمهم الموتي … ما كانوا ليؤمنوا).

    عموماً هناك الكثير من الإعجازات العلمية المؤكدة في القرآن الكريم ولكن مشكلتك أنك كما يظهر من مقالك لن تؤمن، لأنك ببساطة لا تريد أن تؤمن.

    1. إنشقاق القمر حدث وبينته ناسا كما قال لك الزميل أعلاه. نعم، ناسا لم تصف الظاهرة بمصطلح (الشق) ولكنها قالت أنها ودياناً في القمر ظهرت لأسباب فيزيائية وطبيعية… الآن تلك التي يسمونها وديان هي الشقوق نفسه…. ما رأئك لو قلت لك أن نهر النيل العظيم لو جف في يوم من الأيام فإن مجراه سيتحول إلي شق عظيم يقسم مصر والسودان إلي قسمين شرقاً وشمالاً؟ شق أو وادي.. لا يهم التسمية. المهم الحدث نفسه وهل يمكن أن نسميه شق أم لا.

    2. القرآن أخبر قبل 14 قرن أن الإنفجار العظيم Big Bang كان هو أصل الكون. قال تعالي (السماوات والأرض كانتا رتقاً ففتقناهما).. الآن أنتم تجادلون في المعاني (كما في حالة القمر) فالرتق في اللغة العربية هو الإلتحام والفتق هو العكس تماماً أو الشق وبعد الطرفين عن بعضهما، يعني إنفجار….. الله لم يقل إنفجار ولكنه قال شق، لأنه ببساطة الكون عند الله صغير جداً لدرجة أن السماوات كلها تمكن أن تُشق، لكن عندنا نحن البشر أصحاب العقول والقدرات الصغيرة فنصف ما حدث بالإنفجار العظيم الهائل الـ…إلخ………

    3. الله أخبر في القرآن أن الكون يتوسع ويتمدد بإستمرار (والسماء بنيناها بأييد وإنا لموسعون)…. هذا ما أكده العلماء قبل سنين قليلة وأسموه ظاهرة التمدد الكوني…… تمدد كوني = توسع = موسعون.

    4. الله أخبر في القرآن الكريم أن الماء هو عنصر الحياة الأساسي في الكرة الأرضية وأن كل شئ حي مكون من ماء (جعلنا من الماء كل شئ حي)، وهذا ما أثبته العلماء قبل سنوات قليلة ، وفعلاً كل الكائنات الحية تتكون من الماء، أو أن الماء مكون أساسي فيها، حتي الحشرات والنباتات والحيوانات.

    5. الله أخبر أن الكون سيكون له نهاية تماماً كما كانت له بداية بالإنفجار العظيم (لا أذكر الآية الآن)،،، والعلماء أخبروا قبل سنوات قليلة أن هذه نظرية ممكنة وأن الكون سيصل إلي نقطة يموت فيها.

    والمئـــــــــــــــات من التنبؤات الأخري.

    أحكم عقلك يا رجل وربنا يهديك ويهدينا.
    أخوك/ مسلم

    • سبتمبر 11, 2011 عند 8:56 م

      روي عن النبي محمد ان القمر قد انشطر نصفين وان الناس رأت نصفي القمر وجبل أحد بينهما. لا تكذب على رسولك وتقول ان شق القمر مجرد وديان. لا يوجد أي رأي علمي معتبر يقول ان الوديان بصور ناسا لها علاقة بالرواية الدينية الاسلامية عن شق القمر. أما عن التسمح في العلم الحديث وادعاء ان الاسلام قد علم الانفجار العظيم وتوسع وانكماش الكون فهو محض كلام مرسل قد جاء بتفصيل أكثر في الهندوسية قبل الاسلام بقرون، فهل ينبغي عليك إذن ان تتحول إلى الهندوسية؟ أما الماء فبقليل من المشاهدة وبعض من منطق الصف الثالث الابتدائي ستعلم انه أصل الحياة ولا حاجة بإله ليخبرنا بذلك.

  8. Lucifer
    سبتمبر 29, 2009 عند 8:57 ص

    أمر عجيب أن اقرأ إجابات لا توحي بشيء. فالقرآن هو انترنت المتديّنين أذ تجد فيه كل شيء – من الشيء ونقيضه. فمن يتكلم عن الرتق والفتق سريعا ما نسي أو تناسى قوله في بناء السموات والأرض في ستة أيام بينما يخبرنا العلم الحديث أن كوكب الأرض لم يتشكل إلا بعد أكثر من تسعة مليارات سنة من نشأة الكون.
    أنا لم أجد في القرآن ما يثبت نظرية علمية واحدة واضحة وضوح الشمس لذلك ومع افكار وتصرعات المسلمين المشينة فإني أزداد كفرا كلّما تعمقت في الدراسة.
    ولعلّ افضل ما استدلّ به هنا هو قول أبي العلاء :

    بنو زمني هل تعلمون سرائر
    علمت…ولمن بها غير بــــــائح
    متى كشّفتم عن حقائق دينكم
    تكشّفتم عن مخزيات الفضائح

  9. مارس 3, 2010 عند 11:09 ص

    التغيير لن يتم الا بتغيير قناعات الناس وتربيتهم
    ولكي تستطيع تغيير قناعة وفكر الناس تحتاج إلى منهج وفكر سليم
    لامنهج يقوم على نظريات ثبت خطأها وتنصل منه واضعوها
    منهج لايمت للعقل بصلة وياغي وجوده
    منهج لوعرضته على طفل لرفضه وضحك منه ومن واضعيه
    فما بالك من أعطاه الله العقل ليميز بين الغث والسمين
    فعلا بأس المنهج هذا الذي يقوم على اكتاف الغباء
    الي كل اخواني الذين يردون على ذالك الضال انتم تعطونه اكثر من ما يستحق من النقاش العقيم الذي لا فائدة له لانه يتبين من رودوده انه كما قال احد الاخوة يقول ما لا يفقه وهذا امر محزن جدا واعود الي كلام احد الذين ردو عليه ان يصف الكلام صفا من اصحاب الاهوءوالضلال والله المستعان ولو امعنتم النظر في ردودالاخوة والاخوات الذين ردو ستجدو انهم ردو عليه ردا مقنعا مفحما ولكن هذا ان دل انما يدل على ان هذا المادة العضوية التي كما قال احد الاخوة جزه الله خير لا يريد الحق ولكن يريد ان يمحي الحق باسلوب خبيث ومداهن باختصار ايها الاخوة والاخوات لا تعطوه اكثر من ما يستحق ولا ترد عليه
    واخر ما اقول ان كان في هذا الرجل خير فليرده رب العالمين الى الحق وان لم يكن فيه خير فليرد كيده في نحره
    واصلي واسلم على من بعث رحمة للعالمين عليه ما يستحق من الصلاة واتم التسليم

  10. souhail
    يونيو 4, 2010 عند 8:46 م

    السلام عليكم
    ان تنكر عزيزي بوجد الخالق هو بمتابة ان الكون جاء صدفة ولكن اي عقل بشري يصق دلك .لمادا الوجد الانساني في الكرةالارضية فقط لمادا لم تحدت هده الصدفة كائنات قادرات على العيش بموارد اخرى و التفس بالازوت متلا.ادن الايمكن القول ان هناك تخصيص

  11. سبتمبر 13, 2010 عند 1:39 ص

    الأستاذ الملحد
    أول أحب أن أوضح لك شئ مهم جدا
    ان الشروط التى وضعتها عاليه هى لم تكن شروطك فحسب بل كانت معجزات وأشياء ومواصفات موجودة ومذكورة فى القرآن الكريم
    أستاذ ملحد حتى أحدثك فى هذا الموضوع فنحن نحتاج لنقااش وكلام كثير فعساك تشرفنى على ايميلى هذا ولك ما تريد على أننى باذن الله سأوفيك حقك فى الاجابة ولك مطلق الحرية فى السؤال وأسلوب النقاش
    able_h_m@yahoo.com

    • سبتمبر 11, 2011 عند 8:44 م

      ولماذا لا تريد للفائدة أن تعم؟ … انا مرتاح هنا والنقاش هنا

  12. لاجئ
    أكتوبر 17, 2010 عند 11:05 ص

    سبحان الله معاند هو الاحرى يسموا معاندين وليس ملحدين عندما اقراء كلام الملحدين اريد ان اضحك سبحان الله ياتينا كل سفيه ويقول لك قرات عن الدين ولما يعجبني ويضع شروط مثل اريد ان تذهب بي من بلد الا بلد ولكن ليس عن طريق البر ولا الجو والبحر ولا اي طريقة اخرى وعندما تنقلني سوف اكون اول المؤمنين سبحان الله سيدنا علي عندما قال لم اجادل فقيها الا غلبته ولم اجادل سفيها الا غلبني كان يلقي بالدرر لانه هذا الكلام من ذهب ونعيشه واقع
    ام عن النبوؤات فتحدث القران عن هزيمة الفرس أليست بنبؤة ومياه البحر التي لاتختلط كان جميع البشر يعرفون هذا والامواج في البحر واصنافها الثلاث وخلق الجنين وللجميع الملحدين اريد ان يجاوبني على سؤال واحد الم ينزل بالقران الكريم ان ابو لهب سوف يدخل النار فلماذا لم يؤمن ويهد الدين باكمله ولكن الله يعلم ما في النفوس ويعلم العزة بالاثم حاله حال جميع الملحدين وسبحان الله جميع الملحدين انا اظن الحادهم لانهم يبحثون عن التميز بين الناس يظن ان العبودية لله مذلة ولكن العبودية لشهواتك هي العزة
    ولكن سبحان الله اذا اراد اي ملحد ان يراى الاعجاز العلمي للقران فليدخل على مواقع الاعجاز العلمي او ليقرا للكاتب هارون يحيى بعد ان يزيل فكرة انه الصيحي وليقرأ بموضوعية نحن لسنا متعصبين واذا لم تفهم شي من الدين فعليك بالسؤال والتمعن والله يهدي الجميع

  13. ديسمبر 1, 2010 عند 5:07 م

    استاذى العزيز كلامك منطقى ومعقول لانه ينتقد ماجاء به الفكر الدينى المتوارث الميثولوجيا وليس كفر من حقك ذلك لانه لايتفق مع النظريات العلميه اماالانتقدات المقدمه فهى لاتقدم ولا تؤخر لان زمانها ذهب ولن يعود..

  14. مسلــم
    مايو 26, 2011 عند 2:06 ص

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    كلام جميل ولكن لابد ان يتصل بالعقل ولا يهدف الى التعجيـــز!!

    دعنى اقتبـس بعض النقاط الدالة على التعجيـز التام!! زكرك الى عدم انتباهك الى مايسمى بالاعجاز العددى !!!! ارى انك تناولت مواضيع اعجاز رقمى مبهره من قبل المسلمين التى تثبت بما لا يدعى للشك انه كتـاب محكم احكام مبهر يعجز كئنات بشريه بالتيان به فلدى مثال اعجاز رقمى بسيـــط لقدرة الله معقد لقدرة البشـــــر !! وتلك الاعجاز لا يمط بصله للمصادفه لانه تجااوز مراحل المصادفه بارقام خيااليه !! واذ احببت النقاش فليكن ماتريد ولكن لالتزامن لاساليب الحديث احترم مقولتك الشيهــر ه (الاعجاز الرقمى لا يهمنى ) لذا دعنا ننتقل الى نقـطه ثانيه ؟؟!!

    وهى نبــــوءه وااااضحه جليله تتجلى فى كتاب الله عز وجل !!!

    للا سف تتطلب منا نبوءه وااحده والقـرآن الكريم ملى بنبوات تثبت لكل معاند انه كتاب المولى عز وجل !!

    وهاكتفــى بزكر نبوءه بسيطه من ضمن نصوص كتاب مزخر بالمعجزات

    هل تعلم مده القـرون بين التوراه والقران ؟؟!!ااجابتك تقدر بنعـــم بقرون عده

    اذا ما رد فعلك عندما تعلـــم ان رسالة الاسلام مبشره فى كتب سماويه سبقتها بقرون !!

    تحت شعار ايه كريمه تقشعر الابدان عند سماعها

    : { ويقول الذين كفروا لست مرسلا قل كفى بالله شهيدا بيني وبينكم ومن عنده علم الكتاب }

    النص العبرى القديم لدى نشيد سليمان ومايدعنى نشيد الانشاد زكر اسم نبينا الحبيب بالاسم وبشر بمجيئه !!

    محمــــــــد …..هذا حبيبى وهذا خليلى يابنات اوشليم ) وهذا مايتضحه لنبوءه ثابته للاسلام طاوع اصحاب القلوب الضاله هواه وتتبع شعار اية كريمه (فويل للذين يكتبون الكتاب بايديهم ثم يقولون هذا من عند الله)

    وترجمو اسم محمد له كل مشيهات !! ولكن باسطاعك ترجع للنص العبرى وعندها نتمنى ان يهدى الله صدرك للاسلام وتكون وسيله لدراسه الدين باستفاضه

  15. مسلــم
    مايو 26, 2011 عند 2:27 ص

    نظرا لضيق وقتى دعنــــا نتابع اعجاز كتاب مزخر باعجازات العلميه الليقينيه ولكن اجد عبارات ملفقه مزيفه لابعاااد معجزات عن كتاب الحق تبارك وتعالى تحت شعار اية تكفى لكل مومن عظمه ذالك الدين
    (سنــــــريهم اياتـــــــنا فى الافــــاق وفى انفسم حتى يتبين لهم انه الحق اولم يكفــــ بربك انه على كل شى شهيد)

    تلك الايه لاا يمكن انسابها لكاائن بشـرى نظرا لثقتهااا التامه وتنبها اليقينى

    فنـــــرى مدونات للملحد تنسب للقران لعدم اشارتو لكرويه الارض ؟؟

    ولكن عند بحثنا فى كتاب الله نجد اشاره متتضمنه نصوص كتابيه بسيطه تشير لا حقيقه كونيه عظيمه

    فنجد من اهمام اسباب تعاقب الليل والنهار هى كرويه الارض وهذا ماشارت الليه الايه الكريمه

    يكور الليل على النهار ويكور النهار على الليل) !!! ومن المعلوم ان التكوير لا يحدث الى على سطح كروى فنقووول سبحااااان الله !!

    يا ملحد هناااك اعجزات علميه مبهره ويقينيه كل اليقين تتجلى فى كتاب المولى عز وجل ومدعمه بالادله والمواثيق الاجنبيه عليك استعيبهاا

    فهناك قال ان الفضاء على اتساع دائم وهذا ما اشارت الليه اية ننسبها نحن لله وتنسبها لبشر عاش فى وقت الجاهليه !! (والسماء بناينها بايد وانا لموسوعون ) وعرف اهل التفسير تلك الايه كقتاده باتساع ارجئها فنتسائل كيف لكائن بشرى اتيان بحقييقه مثل هذا ان لم يكن نبى مرسل ؟؟؟

    هناك من قال ان عدد طبقات الارض 2 ثم 5 ثم اتى فى النهايه بسبع ليتوافق كل التوافق مع ايه كريمه (الله الذى خلق سبع سماوات ومن الارض مثلهن ) وان كان استدل تلك الحقيقة من القران الكريم لوفر على نفسه عنااء الجهد !!!

    وهنااك الكثير والكثير بالمعجزات التى يستحيل ان ننسبها لكتاب بشرى لا يخالف اى حقيقى عليميه بل يويدها واسال الله الكريم لك الهدايه

  16. محمد
    سبتمبر 11, 2011 عند 7:57 ص

    صراحة انا بلشت اشك بصحة الاديان .. مع اني لا زلت اؤمن بوجود خالق للكون ومع الزمن ستبان الحقيقة فالعلم لا حدود له دائما في تقدم

  17. سبتمبر 11, 2011 عند 8:42 م

    الأخ مسلم:
    انت كمن يريد ان يقنعني بالنازية عن طريق نصوص فاشية

  18. أغسطس 5, 2012 عند 8:00 ص

    يبدو انك انت من لا يريد ان يقتنع بالأمر انت بنفسك قلت انك ستقتنع وجئت بقائمتك ولكن مع انها تحققت فيما قاله الزملا انت لم تتأثر كما قلت كما انك تقول انها نصوص فاشيه (احترم ديننا كما نحترمك )

  19. rose
    أغسطس 27, 2012 عند 4:08 م

    الله غني عن ايمانك،لكن اتحداك ما ترجع تندم في يوم من الايام وتقول امنت برب موسى وهارون ويكون فات الفوت وما ينفع الايمان

  20. rose
    أغسطس 27, 2012 عند 4:57 م

    والله ان هذه الادلة الرائعة التي ساقوها لك ان علمها ملحد اجنبي من اشد المعاندين لامن بها ايمانا تاما ،والله انك ان تدبرت بلاغة القران الكريم وقارنت بينه وبين اي كتاب اخر لوجدت روعة كلام الله ووجدت الاختلاف العظيم بينهما لامن قلبك واطمئن،بالله عليك كل هذه العقول من الاطباء الغربيين والقساوسة والرهبان والشباب وحتى من الاطفال امنت بربها ودخلت الاسلام وانت لم تؤمن بعد وكل هؤلاء الناس من شتى بقاع العالم من الصين وامريكا والهند والمانيا والفلبين وغيرها يدخلون يوميا في هذا الدين الاسلامي العظيم ويتثبتون عليه لانه غير حياتهم من الضيق الى السرور والراحة،انصحك بان تبحث اكثر وتحاول ان تفهم النصوص من افواه العلماء فلا تفسرها على هواك انت،اسال بقلبك وعقلك وقل هل الله يعجز عن ان ياتي بمعجزة من المعجزات التي اعطاها لانبياءه وهو القادر على كل شيء وابحث فعلا عن تلك المناطق التي ذكرت في القران من طور سيناء ومصر والمسجد الاقصى وابحث عن هذه القصص ستجدها فعلا قد حدثت وحاول ان تحب الله واحسن الظن فيه…ارجوك فقط ابحث في الانترنت عن المهتدين الجددوانظر الى عددهم ستستغرب ان كل هؤلاء تخلوا عن مختلف دياناتهم من اجل الاسلام وعبادة الله وحده ولا تعتقد انهم اجبروا بل انهم امنوا طواعية ويكفيك ان تشاهد العدد الذين يصلون في الحرم المكي والمدني خلف الامام بالله عليك هل القادر على جمعهم مخلوق ام خالق واحد احد يحب عباده ويرحمهم وانصحك بشدة ان تتابع حلقات برنامج(كيف تتعامل مع الله)للشيخ مشاري الخراز واذا كل هذا لم يوثر فيك فعليك السلام

  21. زوزو
    مارس 22, 2013 عند 7:07 م

    عجبا ما فائدة الانسان
    في هذه الحياة ؟
    لماذا انت موجود في هذه الدنيا ؟
    لكي تاكل وتشرب و تنام فقط
    هل أنت مرتاح من وجود في هذه الدنيا ؟
    لماذا أغلب البشر يؤمن بوجود الله ؟
    لماذا تحدث الظواهر الطبيعة و يحدث العكس ؟
    هل فكرت في حياتك بعد الموت ؟

  22. مايو 6, 2014 عند 11:53 م

    بسم الله الرحيم وبه نستعين … السلام على من اتبع الهدى اما بعد … حلاوة دين الاسلام ياعزيزي هي في انك لاتملك له دليلا واقعا .. ولاكنك تلتمس فيه الحقيقة رغما عن انفك … فما ضر الله ان يكشف لنا عن معجزة وااحدة الاهية تجعل كل من على الارض مسلمين على بكرة ابيهم … ولكن الدين الاسلامي يجعل الخيار بين ايديك انت وحدك … وانت من الواضح انك اخترت طريق الضلال واعدك اخي العزيز انك ستقول وانت يستحضرك الموت فتتجلى لك جميع المبهمات وترى ملك الموت واقفا على راسك وقتهاا ستندم ولن يفيد الندم فان اردت النجاة فسبيل النجاة ةاضح وان اردت الكفر بالله فما على رسولنا الا البلاغ المبين …. وانا لست مسؤولا على اثبات الدين لك او لغيرك … فلو كنت استطيع ذلك لفقدت حلاوة الايمان قال رسولنا الكريم (( اعبد الله كانك تراه … فان لم تكن تراه فانه يراك

  23. لن ارتد عن الاسلام مهما حصل
    أغسطس 3, 2014 عند 4:56 م

    الاسلام هو دين الله ودين الرسل اجمعين
    الملحدين لديهم مشاكل نفسية يظنون وليسو مستيقنين

  24. نوفمبر 28, 2014 عند 3:25 م

    وقد صادفت في حياتي كثيرون من هذا الصنف منهم أجانب ومنهم عرب ومنهم مسلمون أيضاً … وكان الحل دائما هو الرد عليهم بنفس منطقهم وعلمهم وليس بما نملكه نحن من قرآن أو سنة… فالقرآن والسنة هما دليل المؤمن الذي آمن بربه ونبيه وكتابه ورسله وملائكته دون انتظار العلة والسبب

  25. نوفمبر 28, 2014 عند 3:26 م

    لأن الله غيب .. ولأن المستقبل غيب .. ولأن الآخرة غيب .. ولأن من يذهب إلى القبر لا يعود .. راجت بضاعة الإلحاد .. وسادت الأفكار المادية .. وعبد الناس أنفسهم و استسلموا لشهواتهم وانكبوا على الدنيا يتقاتلون على منافعها .. وظن أآثرهم أن ليس وراء الدنيا شيء وليس بعد الحياة شيء .. وتقاتلت الدول الكبرى على ذهب الأرض وخيراتها .. وأصبح للكفر نظريات وللمادية فلسفات وللإنكار محاريب وسدنة وللمنكرين كعبة يتعلقون بأهدابها ويحجون إليها في حلهم وترحالهم .. كعبة مهيبة يسمونها “العلم..”

  26. نوفمبر 28, 2014 عند 3:42 م

    ربما تقولون أيها الملحدون: أنتم يا مسلمون تقولون إن كل شىء من خلْق الله, فمن خلَق الله؟
    فنقول وبالله التوفيق: إن هذا السؤال لا يُطرَح منكم فقط, ولكن الشيطان يوسوس به لبعض المؤمنين, قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إن الشيطان يأتى أحدكم فيقول: من خلَقَ السماء؟ فيقول: الله, فيقول: من خلَقَ الأرض؟ فيقول: الله, فيقول: من خلَقَ الله؟ فإذا وجد ذلك أحدكم فليقل: آمنتُ باللهِ ورسولهِ” [صحيح الجامع:1656] وقال: “‌يوشكُ الناس يتساءلون حتى يقول قائلهم: هذا الله خلَق الخلْق, فمن خَلَقَ الله؟ فإذا قالوا ذلك فقولوا: {اللَّهُ أَحَدٌ{1} اللَّهُ الصَّمَدُ{2} لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ{3} وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُواً أَحَدٌ} ثم لِيَتْفُل عن يسارهِ ثلاثاً وليستعذ من الشيطان” [صحيح الجامع:8182] وقد جاء جماعة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وقالوا له: إنا نجد فى أنفسنا ما يتعاظم أحدنا أن يتكلم به، قال: “وقد وجدتموه؟” قالوا: نعم, قال: “ذاك صريحُ الإيمان” [صحيح مسلم] وليس معنى ذلك أن الوسوسة صريح الإيمان, ولكن معناه أن استعظام هذه الوسوسة, وعدم قبولها, والتحَرُّج منها, وعدم النطق بها هو صريح الإيمان, أما من لم يجد فى صدره حرجاً منها, ورَضِىَ بها, فهو كالمنافق الذى يُبطِن الكفر ويُظهِر الإيمان, وهو مسئولٌ عنها, فقد قال الله عز وجل: {يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ{9} فَمَا لَهُ مِن قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ} [الطارق:9-10] وقال: {أَفَلَا يَعْلَمُ إِذَا بُعْثِرَ مَا فِي الْقُبُورِ{9} وَحُصِّلَ مَا فِي الصُّدُورِ{10} إِنَّ رَبَّهُم بِهِمْ يَوْمَئِذٍ لَّخَبِيرٌ} [العاديات:9-11]
    ولو افترضنا (جدلاً) أيها الملحدون أن أحداً خلَق الله, فستقولون: من خلقه هو أيضاً؟ ثم من خلق الآخر ثم الآخر… وهكذا
    ولكن إلى متى؟ إلى ما لا نهاية؟ فلابد أن يدرك العاقل وجود خالق لم يخلقه أحد, أوَّل ليس قبله شىء, وهذا فى عقيدتنا هو الله سبحانه وتعالى الذى خلق كل شىء ولم يخلقه شىء {لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ{3} وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُواً أَحَدٌ} [الإخلاص:3-4]

  27. نوفمبر 28, 2014 عند 3:44 م

    أوجّه سؤالاً لكل ملحد من يقول:
    (إن الكون جاء صدفة بغير خالق) : افترض أنك رجعت إلى بيتك فوجدت آثار لأقدام رجل أو أعقاب سجائر, فسألت زوجتك عن تلك الآثار والأعقاب, فقالت لك: (إنها موجودة بالصدفة) هل كنت تصدق ذلك؟ أم أنك تثور ثائرتك وتقول لها: مستحيل أن توجد هذه الأشياء بالصدفة؟
    كما أننى أوجّه سؤالاً آخر لكل من لا يؤمن بالإسلام: افترض ولو واحداً فى المليون أن الإسلام حق, هل ستتحمل عذاب الله يوم القيامة بسبب كفرك؟ وهل ستتحمل مثل عذاب من كنت سبباً فى كفرهم؟

  28. نوفمبر 28, 2014 عند 3:45 م

    الرد على من ينكرون وجود الله جل وعلا, ويقولون: إن هذا الكون الفسيح وُجِد بالصدفة, وهو من صنع الطبيعة, ونحن لا نؤمن إلا بالمُشاهَد المحسوس, ولو كان الله موجوداً لأرانا نفسه كى نؤمن به
    فنقول وبالله التوفيق: إن هذا السؤال لا يصح من عاقل, فهل يوجد أى شىء فى الكون بدون واجد؟ وهل المصادفة تصنع قانوناً محكماً؟ وإذا كانت الطبيعة هى التى خلقت هذا الكون, فمن أين جاءت بمكوِّناته؟ قال الله تعالى: {أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ} [الطور:35] فهل لو حدثكم إنسان أنه رأى سفينة محملة بالبضائع تكونت مصادفة بغير صانع, وسارت فى البحر بغير قائد, أكنتم تصدقونه؟ هل لو طرحتم إناءً كبيراً من الزجاج على الأرض فانكسر, هل يُكوِّن أكواباً صغيرة؟ هل لو سكبتم عدة ألوان على ورقة, أتكوِّن منظراً بديعاً؟ فما ظنكم بهذا الكون المُحكَم البديع, الذى يسير كل شىء فيه بنظام رائع لو اختل لدُمِّرَت الحياة بأكملها؟ إن أحدكم لو سافر إلى الصحراء بمفرده, ونام بعض الوقت ليستريح, ثم استيقظ وهو جائع, فوجد مائدة عليها طعام وشراب, هل سيمد يده ليأكل قبل أن يتساءل فى نفسه: من أحضر هذا الطعام؟ فكيف بالكون كله الذى أُعِدَّ لاستقبالنا قبل أن نولَد, شمسه وقمره ونجومه وأرضه وسماؤه… إلخ, وكل شىء فيه له نظامه وقانونه الذى لا يخرج عنه, ألا يوجد لهذه الأشياء خالق؟ وهل هذه القوانين المحكمة صنعتها المصادفة؟
    إننا نؤمن بوجود الكهرباء, ولكن هل نراها؟ نفترض أننا فى مكان ما, والمصابيح مُضاءة والمراوح تعمل, ثم سأل سائل: هل توجد كهرباء؟ ماذا سيكون جواب الحاضرين؟ أمجنون أنت؟ ألا ترى الإضاءة والمراوح وكذا وكذا؟ فقال: أين توجد هذه الكهرباء؟ فقلنا له: إنها فى هذه الأسلاك المُغطّاة, فذهب ليعرى الأسلاك, هل يرى شيئاً؟ ولو وضع يده ليلمسها, ماذا يحدث له؟ إننا نعلم ما أحدثه استخدام الإلكترونيات من ثورة علمية هائلة لم يسبق لها مثيل فى عالم الأقمار الصناعية والحاسبات الإلكترونية والاتصالات الهاتفية والشبكة العنكبوتية (الإنترنت)… إلخ, فهل نرى الإلكترونات؟ هل نرى الجاذبية الأرضية؟ هل نرى المغناطيسية؟ هل نرى أشعة إكس أو الليزر أو الموجات فوق الصوتية؟ أم أننا استدللنا على هذه الأشياء كلها بتأثيرها؟
    إن حواسنا التى خلقها الله لنا ليست مُعَدَّة لإدراك كل المخلوقات, فكيف بإدراك من خلقها؟ سبحانه {لاَّ تُدْرِكُهُ الأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الأَبْصَارَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ} [الأنعام:103]
    ثم إنكم تطلبون رؤية الله عز وجل, فلو رأيتموه كيف يكون الاختبار إذن؟ إن الإيمان بالغيب من صُلب عقيدة المؤمنين, فإذا كان كل شىء مُشاهَد, فما فائدة الإيمان؟ فهل يقول أحدٌ: أنا مؤمن بوجود الشمس والقمر أو الليل والنهار؟ إن رؤية الله عز وجل نعيم عظيم, بل هى أعظم من نعيم الجنة, فهل يستحقها المشرك والكافر والفاسق والفاجر؟ {كَلَّا إِنَّهُمْ عَن رَّبِّهِمْ يَوْمَئِذٍ لَّمَحْجُوبُونَ} [المطففين:15] إنها قاصرة على أهل الجنة يتنعمون بها على قدر منازلهم, فأعلاهم منزلة من يرى الله سبحانه وتعالى بُكرَة وعَشيّاً {وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَّاضِرَةٌ{22} إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ} [القيامة:22-23]

  29. نوفمبر 28, 2014 عند 3:48 م

    الرد على الذين يؤمنون بوجود الله ولكن لا يؤمنون بالأديان (وخصوصاً الإسلام) ويقولون: إنها السبب فى التخلف والفقر والمرض والفساد والظلم… إلخ, ولا يؤمنون بيوم القيامة
    هل تظنون أن الله خلقنا عبثاً ولن يحاسبنا على أعمالنا؟ فأين العدل إذن؟ وهل تظنون أن الله يجعل الصالح يستوى مع الطالح؟ والمصلح فى الأرض يستوى مع المفسد فيها؟ والظالم يستوى مع المظلوم؟ والقاتل يستوى مع المقتول… إلخ؟
    إن هذا لسوء ظن بالله تعالى, واتهام له بالعبث والظلم, وحاشا لله أن يكون كذلك, إن هذه الصفات لو كانت فى أحد ملوك الأرض ما استحق أن يكون ملكاً, فكيف بملك الملوك سبحانه وتعالى؟ قال الله تعالى: { أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثاً وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لَا تُرْجَعُونَ{115} فَتَعَالَى اللَّهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْكَرِيمِ } [المؤمنون: 15-16]
    أنتم تتحدثون عن الفساد والظلم والتخلف والفقر فى بلاد المسلمين, وتعتبرون دعوتكم للكفر بكل الأديان هى دعوة للإصلاح والوقوف فى وجه البؤس والظلام الذى نعيشه, ولكن ربط كل هذا بالدين خطأ فاحش, فهل الانسلاخ من الدين سيغير ما نحن فيه من تخلف وظلم وفقر… إلخ؟
    إن كثيراً من الأمريكيين والفرنسيين والألمان وغيرهم من أهل الدول المتحضرة يعتنقون الإسلام, فهل غيّر الإسلام أحوالهم, فأصبحوا فقراء مرضى متخلفين؟
    واسمحوا لى أن أسألكم: نفترض أن كل الشعوب العربية قاطبة استجابوا لصراخكم بنبذ الدين (والعياذ بالله) فهل هذا سيغير حالهم؟ وهل سيحوّل تخلفهم إلى رُقِىّ؟ وفقرهم إلى غنى؟ وظلمهم إلى عدل؟
    ثم من يأخذ للمظلومين والمقهورين حقهم ممن ظلمهم وقهرهم؟ ولمن يشتكون إن لم يجدوا من ينصفهم؟ وبماذا يتصبّر الفقير والمريض والمطحون فى هذه الحياة, وهو يعلم أن الكل سيموت ولن يُعَوَّض (فى رأيكم) عن فقره ومرضه بعد موته؟ فى حين أن غيره قد تنعّم بالغنى والصحة والراحة؟
    كيف تكون أحوال أمم لا تدين بدين يربطها بحب الله جل وعلا, والخوف من عقابه, ورجاء ثوابه؟ ألا يكون كل شىء مباحاً طالما يفعله الناس فى الخفاء بعيداً عن طائلة القانون؟ ومن يضمن للناس حفظ أموالهم ودمائهم وأعراضهم؟ إن مجتمع كهذا سينتشر فيه الكذب والخداع وشرب الخمور والزنى بالمحارم وغير المحارم, ولن يكون هناك ضابط يضبط سلوكيات الناس إلا القانون الذى يستطيعون التهرب منه بكل سهولة

  30. نوفمبر 28, 2014 عند 3:52 م

    والآن اسمحوا لى أيها النصارى يا من لا تتخفون وراء الإلحاد كغيركم أن أُوَجِّه الكلام فى الفقرة التالية إليكم أيضاً, لأنكم تشتركون مع الطائفة السابقة فى اتهامهم للإسلام بما اتهموه به زوراً وبهتاناً
    أنتم تعلمون أن رُقِىّ الدول الغربية لم يَقُم على تعاليم دينها, وإلا.. فهناك دول أفريقية كثيرة متخلفة مع اعتناقها للمسيحية, وتعلمون أيضاً أن الحضارة الغربية ما قامت إلا على الحضارة الإسلامية, وعلى سرقة عقول الشعوب, وامتصاص دمائهم, ونهب ثرواتهم, كما أنكم تعلمون أن ما حَلّ ببلاد المسلمين هو بسبب الاستعمار المتكرر لبلادهم, وإسقاط الخلافة الإسلامية, وتقسيم العالم الإسلامى إلى دويلات متفرقة… إلخ
    إن المتأمل فى أحوال المسلمين يجد أغلبهم غير ملتزمين بدينهم, وهذا هو سبب نكبتهم, ولو كان قولكم صحيحاً فى أن الإسلام هو السبب فى التخلف والمرض والفقر… إلخ, لانصحلت أحوال هؤلاء ببعدهم عن دينهم, أليس كذلك؟
    إن أعلى معدلات الجرائم من سرقة واغتصاب وقتل هى فى الدول التى لا تدين بالإسلام, أو التى لا تحكم بشرع الله, حتى إن أمريكا (وهى أكثر البلاد تقدماً) بها أعلى نسبة من حوادث السيارات فى العالم, وذلك بسبب الخمر
    وأخبرونى بربكم: هل قرأتم أو سمعتم أى آية أو حديثاً أو رأياً فقهياً يحث على محاربة العلم وعدم التداوى من الأمراض والوقاية منها؟ أو يأمر بالظلم والقهر والاستبداد؟ أو يعارض السعى لاكتساب الأرزاق الحلال؟ وهل ما يفعله بعض الذين ينتمون للإسلام من ظلم وقهر واستغلال للثروات على حساب الفقراء ناتج عن امتثالهم لأوامر دينهم؟
    أليس ما فيه كثير من المسلمين من ظلم وفساد ورشوة وقتل وسرقة واغتصاب.. إلخ ناتج عن بعدهم عن الدين؟ فكيف لو تركوه بالكلية؟
    أتنسون أن الكنيسة فى العصور الوسطى كانت حجر عثرة فى وجه العلم والحضارة, لدرجة أنهم كانوا يعدمون بعض المكتشفين والمخترعين أمثال (جاليليو) الذى قالوا عنه: إنه يريد أن يرى الرب بالتليسكوب الذى اخترعه؟ ثم قامت الثورة الفرنسية لتقضى على تحكُّم الكنيسة فى العلم والعلماء؟
    إن الله سبحانه وتعالى لم يأمر نبيه صلى الله عليه وسلم بطلب الزيادة من أى شىء إلا العلم, فقال: {وَقُل رَّبِّ زِدْنِي عِلْماً} [طه:114] وكانت أول آيات أنزلت عليه صلى الله عليه وسلم هى: {اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ{1} خَلَقَ الْإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ{2} اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ{3} الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ{4} عَلَّمَ الْإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ} [العلق:1-5] وهناك آيات وأحاديث كثيرة تحث على العلم والعمل والوقاية من الأمراض والتداوى منها والتكسُّب من الحلال فى الرد على الشبهة رقم 72 فى مجموعة جوجل التى سيأتى ذكرها إن شاء الله, ونذكر منها على سبيل المثال قول الله جل وعلا: {قُلْ سِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانظُرُوا كَيْفَ بَدَأَ الْخَلْقَ} [العنكبوت:20] وقول رسوله صلى الله عليه وسلم: “إن قامت الساعة وفى يد أحدكم فَسِيلَة, فإن استطاع ألا تقوم حتى يغرسها فليغرسها” [صحيح الجامع:1424] وقوله: “لأن يأخذ أحدكم حبله ثم يغدو إلى الجبل فيحتطب فيبيع فيأكل ويتصدق, خير له من أن يسأل الناس” [صحيح الجامع:5040] كما ورد فى الرد على السؤال نفسه وعلى السؤال رقم 461 كثير من نصوص الكتاب المقدس التى تحث على ترك العمل والنظافة, والعقاب بأكل النجاسة, بل ووصفت أمراضاً غريبة تصيب جدران المنازل والملابس, وخصوصاً فى الإصحاحين (13و14) من سِفْر (اللاويين) وحكمت على الإنسان المصاب بالبَرَص أو القَرَع أنه آثم ونجس, ولابد من عزله, ووصفت طقوساً غريبة للتكفير عن ذنبه, بل ووصفت طقوساً للتكفير عن البيت المصاب بالبرص!
    وسنسرد لكم مقتطفات من هذه النصوص
    فى مرقس7: 5-6 ثم سأله الفريسييون والكتبة لماذا لا يسلُك تلاميذك حسب تقليد الشيوخ بل يأكلون بأيدِ غير مغسولة. فأجاب وقال لهم حسناً تنبأ إشعياء عنكم أنتم المُرائين كما هو مكتوب
    وفى لوقا16: 13 لا يقدر خادم أن يخدم سيدين. لأنه إما أن يبغض الواحد ويحب الآخر أو يلازم الواحد ويحتقر الآخر. لا تقدرون أن تخدموا الله والمال
    وفى متى10: 9-10 لا تقتنوا ذهباً ولا فضة ولا نحاساً فى مناطقكم. ولا مِزوداً للطريق ولا ثوبين ولا أحذية ولا عصاً
    وفى متى8: 21-22 وقال له آخر من تلاميذه يا سيّد ائذن لى أن أمضى أوَّلاً وأدفن أبى. فقال له يسوع اتبعنى ودَعْ الموتى يدفنون موتاهم
    وفى حزقيال4: 12-15 وتأكل كعكاً من الشعير. على الخُرْء الذى يخرج من الإنسان تخبزه أمام عيونهم. وقال الرب. هكذا يأكل بنو إسرائيل خبزهم النجس بين الأمم الذين أطردهم إليهم. فقلت آه يا سيد الرب ها نفسى لم تتنجس ومن صباى إلى الآن لم آكل ميتة أو فريسة ولا دخل فمى لحم نجس. فقال لى انظر. قد جعلت لك خِثى البقر بدل خُرْء الإنسان فتصنع خبزك عليه.
    مع العلم بأن الخُرْء معناه البراز

  31. فبراير 16, 2015 عند 11:40 ص

    انا انسانة عادية مسلمة مش متشددة وماعندي كتير علم بديني لاني لست شيخة لكن مقتنعة جدا وقناعتي مااجت من اني انولدت مسلمة قناعتي اجت من بحثي لكل الاديان ولم اجد باي دين شي يشبعني اويعطيني جواب كامل الادين الاسلام لكن قادرة احكيلك انه انت مش عم تبحث باطنيا عم تقرا ظاهريا لانه كل شي عم تسال عنه موجود بالقران بالذات قصة النبؤات هاي ابحث يااخي ولاتفكر انه كل الناس راح تنظرلك نظرة سيئة بالعكس انا وحدة من الناس اتمنى تجد طريق صح وانشاء الله ربي راح ينورلك حياتك بنور يهديك للصح

  32. ملحدة من اجل الحقيقة
    أبريل 20, 2016 عند 6:44 م

    انا بعشق طريقة كلامك وكتاباتك وخصوصا خفة دمك ومش قادرة انسي جملة اسماء الللة الطعمة كل مافتكرها اموت من الضحك هقلك اية حظنا ان احنا جينا في الحقبة الزمنية دية ياتري بعد ملاين ملاين السنين البشرية هتوصل لاية ياريتني اكون هناك عشان اشهد واجرب التطور الي هنوصلو وبتمني من كل قلبي اني ملقيش هناك ملاين من المجانين الي هيسلخوني اعتمادا علي مغتقاداتهم الخرافية

  1. No trackbacks yet.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: